دودج تخطط لبناء سيارة مزودة بمحرك كهربائي

دودج تخطط لبناء سيارة مزودة بمحرك كهربائي
دودج تخطط لبناء سيارة مزودة بمحرك كهربائي

تمتلك شركة دودج الأمريكية لصناعة السيارات تاريخًا في بناء بعض السيارات السريعة جدًا، بما في ذلك Challenger Demon.

ويعرف أي شخص يتابع السيارات الكهربائية أنه يمكن أن تكون سريعة بشكل كبير. وهناك مثال ممتاز على ذلك هو سيارة تيسلا الجديدة Model S Plaid التي تعد واحدة من أسرع السيارات في العالم بأسره.

ويوضح تقرير جديد أن شركة دودج تعتزم بناء سيارة كهربائية من شأنها التفوق على Hellcat. وكانت دودج مترددة في تزويد سياراتها بالكهرباء. ولكن هذا يتغير الآن لأن الشركة جزء من Stellantis.

اقرأ أيضًا: شركة SpaceX تبني أول ميناء فضاء محيطي

ويقول التقرير إن دودج تعمل حاليًا على ست سيارات كهربائية على الأقل. وإن السيارات الست موجودة في استوديو التصميم في ميشيغان الآن.

وحذرت دودج بشكل متكرر من أنها تحتاج إلى الابتعاد عن محرك V8 من أجل الامتثال للوائح الانبعاثات التي تلوح في الأفق.

ومع ذلك، فإن التحول إلى الكهرباء ليس عذراً للتوقف عن صنع السيارات العالية الأداء.

وتستفيد الشركة من عزم الدوران الفوري لمحرك يعمل بالبطارية لإنشاء أسرع سيارة تم إطلاقها على الإطلاق.

اقرأ أيضًا: فولكس فاجن وتيسلا تطوران سيارات كهربائية رخيصة

دودج والكهرباء:

تتبع دودج، وهي جزء من مجموعة Stellantis العملاقة التي تشكلت في وقت سابق من عام 2021، بقية الشركات الشقيقة نحو الكهرباء.

وأوضح التقرير أن واحدة من السيارات الكهربائية قيد التطوير حاليًا ستكون أسرع دودج على الإطلاق. وحصلت تشالنجر ديمون Challenger Demon لعام 2018 على هذا اللقب، حيث تنطلق من صفر إلى 100 كيلومتر في الساعة بزمن قدره 2.3 ثانية.

اقرأ أيضًا: نصائح ماين كرافت للمبتدئين . جمع الموارد و بناء أول مأوى

ويتدافع صانعو السيارات في جميع أنحاء العالم لتزويد سياراتهم بالكهرباء لتلبية متطلبات الاقتصاد الفيدرالي المتزايدة في استهلاك الوقود.

ويجب أن تكون مركبة دودج سريعة للغاية لتتفوق على نسخة Model S Plaid التي تدعي تيسلا أنها تصل إلى 100 كيلومتر في الساعة في أقل من ثانيتين، مما يجعلها أسرع من Challenger Demon.

ولم تفصل دودج إستراتيجيتها للكهرباء، لذلك من غير المعروف بعد ما إذا كانت السيارة الكهربائية المشاع عنها تصل على شكل كوبيه أم سيدان.

اقرأ أيضًا: مازيراتي تنتقل إلى الكهرباء بحلول عام 2025

ولا تعمل دودج بالكهرباء بشكل كامل بعد. وتخطط لبناء Challenger حتى عام 2023 على الأقل، وذلك وفقًا لوثائق نشرها اتحاد كندي في عام 2020.

ومن السابق لأوانه معرفة ما إذا كان ذلك يعني نهاية محرك Hemi V8. ولكن التقرير شدد على أن التكنولوجيا الهجينة المدمجة موجودة في تخطيط الشركة، الأمر الذي يتماشى مع التعليقات التي قدمها رئيس شركة فيات كرايسلر للسيارات آنذاك.

اقرأ أيضًا: أغلى السيارات الكهربائية على هذا الكوكب

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى