الخسائر تلاحق إيلون ماسك

الخسائر تلاحق إيلون ماسك
الخسائر تلاحق إيلون ماسك

أحصى تقرير جديد لموقع “إكيسوس” الإخباري الأميركي خسائر كبيرة للملياردير ايلون ماسك المثير للجدل خلال عام 2022، تظهر أنه كان عام الخسارة بامتياز.

وكشف الموقع الأميركي عن أن بيانات ميزانية الملياردير الأميركي تظهر أنها غارقة بالخسائر، مضيفا أن الأمر بالغ الأهمية، نظرا إلى أن ماسك يعد أيقونة النجاح التكنولوجي في العالم، وبات أغنى رجل على الكوكب بثروة تقترب من 200 مليار دولار.

لكن صفقاته المالية هذا العام، وعلى رأسها شراء “”، قللت من مداخيله وألحقت الأضرار برأس ماله.

إشارة إلى أنه رغم أن ثروة إيلون ماسك تعد بمئات المليارات، إلا أن مشكلتها تمكن في أن نسبة كبيرة منها مرتبطة بأسهم شركة “تسلا” للسيارات الكهربائية، والتي تراجعت بنسبة تصل إلى 50 في المئة هذا العام.

المصدر: البوابة العربية للأخبار التقنية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى