أخبار عاجلة
طرابلسي: حضروا المغلي! -
مكتب البرلمان الجزائري يعلن شغور منصب رئيسه -
فابريغاس يدخل موسوعة غينيس -
بومبيو أطلع الأتراك على محادثاته مع السعوديين -
وصول ولية عهد السويد إلى بيروت -

إطلاق مركز متطور لتعزيز قوة الدفاع عن أمن المعلومات في الشرق الأوسط بدبي بحضور…

أنت هنا لأنك مهتم بمتابعة الأخبار التقنية .. اشترك بالنشرة البريدية

أطلقت تاتا للاتصالات، المختصة بتوفير البنى التحتية الرقمية، مركزها المتقدم في لاستجابة أمن المعلومات، وافتتح المركز معالي عمر بن سلطان العلماء، وزير دولة للذكاء الاصطناعي في دولة العربية المتحدة، وسعادة نافديب سوري، سفير الهند لدى دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأوضحت الشركة أن الغاية من إنشاء هذا المركز هي تقديم خدمات أمن المعلومات على مدار الساعة لتمكين العملاء من اتقاء خطر التهديدات المتطورة باستمرار على أمن نظم المعلومات في منطقة الشرق الأوسط. وينضم هذا المركز الذي أنشأته شركة تاتا للاتصالات في دبي إلى سلسة مراكز استجابة أمن المعلومات التي أنشأتها في تشيناي وبونا وسنغافورة، ليكون المركز الرابع للشركة على مستوى العالم. ولأن تاتا للاتصالات موفر عالمي للبنية التحتية لشبكة الاتصالات التي تربط أكثر من 200 بلد، فضلًا عن أنها مزود عالمي لخدمات السحابة، فإنها تحتل مكانة فريدة لتوفير أمن المعلومات لمختلف المؤسسات والشركات العالمية العابرة للحدود. وتمكن خدمات الأمن المدارة التي يقدمها المركز من مجابهة التهديدات الأمنية بصورة استباقية من خلال توفير الأمن للسحابة التي تعتمد عليها الشركات العالمية في تحولها الرقمي، ويشمل ذلك البحث عن تهديدات أمن المعلومات والتصدي لها فور حدوثها، وضمان أمن الشبكات والبنية التحتية. ومن خلال مركز استجابة أمن المعلومات الجديد في دبي تتمكن شركة تاتا للاتصالات من تقديم الحماية ضد الهجمات السيبرانية على المؤسسات والهيئات الحكومية في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي الأخرى، وتساعدها في الالتزام بمتطلبات اللوائح والقوانين التنظيمية في كل دولة من تلك الدول، والتي حددت إطارها مختلف الهيئات والمؤسسات في المنطقة، مثل مؤسسة النقد العربي السعودي أو الهيئة الوطنية الإمارتية للأمن الإلكتروني أو غيرها.

استقطبت التطورات التقنية الهائلة التي حدثت في الإمارات انتباه العالم خاصة بعد أن أصبحت مركزًا دوليًا تجاريًا رائدًا ومقصدًا استثماريًا جذابًا. وأفرز النجاح المستمر لمبادرات التحول الرقمي في بلدان الشرق الأوسط بعض الآثار الجانبية تمثل في تزايد التعرض لخطر الهجمات السيبرانية. وتتوقع شركة الأبحاث ريسيرتش آند ماركيتس أن يتضاعف حجم سوق الأمن المعلوماتي في المنطقة خلال الأعوام القليلة المقبلة من 11.38 مليار دولار في العام 2017 إلى 22.14 مليار دولار بحلول العام 2022. وتتمتع تاتا للاتصالات بقدرات واسعة وتجربة عميقة في هذا المجال مقترنة باستراتيجية استثمارية للإسهام بقوة في هذا النمو وتوفير بنية تحتية وخدمات أمنية قوية للعملاء مدعومة بمعلومات استخبارية واسعة عن تهديدات أمن المعلومات التي تواجههم

وقال معالي عمر بن سلطان العلماء، وزير دولة للذكاء الاصطناعي في دولة الإمارات العربية المتحدة، مبينًا أهمية المركز الجديد: “يشير إطلاق مركز تاتا للاتصالات لأمن المعلومات في دبي إلى نمو قوي لسوق حلول الرقمنة ومعالجة البيانات في الإمارات. وينسجم مع توجه الدولة نحو إنشاء منظومة تدعم استخدام التقنيات المتقدمة لتحقيق بيئة آمنة وداعمة للشركات بالإضافة إلى منح سكان البلاد تجربة حياتية أفضل. ونتيجة لاتساع نطاق رقمنة البيانات والعمليات في الإمارات والمنطقة، تعاظمت أهمية الأمن المعلوماتي وأصبح لازمًا التعاون مع الشركات العالمية الرائدة في هذا المجال لتوفير بيئة آمنة للجميع. ولهذا فإننا نثمن عاليًا اتفاق شركة اتصالات عالمية مثل تاتا للاتصالات مع رؤيتنا في هذا المجال وتجسيد ذلك عمليًا ببذل الجهود والاستثمارات المناسبة لحماية مصالح الحكومات والشركات في المنطقة

وتعليقًا على إطلاق المركز الجديد، قال رضوان موصللي، النائب الأول لرئيس شركة تاتا للاتصالات لمنطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وإفريقيا: “نشهد اليوم نموًا قويًا لتبني المستهلكين والشركات والحكومات في الشرق الأوسط للتقنيات والتطبيقات الرقمية المتصلة، ودعانا هذا إلى إطلاق استراتيجية دبي للأمن المعلوماتي بهدف تزويد الإمارات بالأدوات المناسبة والخدمات الكافية لتصبح رائدة الأمن السيبراني. وتحقيقًا لهذه الرؤية العميقة توفر شركة تاتا للاتصالات ركائز لدولة الإمارات العربية المتحدة لتحقيق أهدافها. ويعد مركزنا لاستجابة أمن المعلومات في الإمارات من الجهود التي نبذلها في هذا الاتجاه لمساعدة الحكومات والمؤسسات الضخمة في مختلف القطاعات الحيوية في المنطقة على مجابهة التهديدات السيبرانية والتخفيف من حدتها“.

وتجدر الإشارة إلى أن ما تقدمه تاتا للاتصالات من خدمات الأمن المعلوماتي يشمل الطبقات المختلفة لبنى المعلومات والبيانات لتضمن أمن المعلومات من منبعها إلى مصبها مع تحسين مراقبتها على مستوى الأنظمة والشبكات. ويساعد هذا العملاء في جميع مستويات أعمالهم من التصميم إلى النشر فالإدارة. وتتمكن تاتا للاتصالات من خلال فريقها الكبير المكون من أكثر من 300 متخصصًا خبيرًا عالي المهارات في أمن المعلومات من تقديم خدمات أمن المعلومات القائمة على السحابة بما يلبي حاجات الشركات المختلفة الأحجام. ويشمل ذلك دعمًا للامتثال للمتطلبات التنظيمية العالمية للخصوصية وإدارة المخاطر.

من جانبه، قال بينوي سي إس، مدير أعمال مجال التحول الرقمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا جنوب آسيا في شركة فروست أند سوليفان: “تستثمر الحكومات في منطقة الشرق الأوسط بصورة واسعة في مجال الأمن السيبراني وتفعل ذلك أيضًا الشركات الكبرى في قطاعات النفط والغاز والطاقة والمصارف وتقنية المعلومات. والواقع أن وعي العملاء تضاعف على هذا الصعيد، وأصبحت الشركات تدرك إلى أنها بحاجة إلى مزود عالمي لديه القدرة على تقييم المخاطر الأمنية وتقديم الأدوات والتقنيات الأمنية المتقدمة، والعمل على تطبيق منظومة أمنية استباقية. ولدى تاتا للاتصالات محفظة شاملة من خدمات الأمن المعلوماتي تعتمد على نظامها الأمني ​​متعدد الطبقات والمتكامل والآمن والموثوق به والذي يوفر مجموعة من الحلول المتقدمة التي تزيد من الكشف عن المخاطر وتحد من الهجمات والخروقات. والواقع أن للشركة دور أساسي في تأمين أصول تقنية المعلومات من الهجمات الإلكترونية الكبرى. وسيساعد هذا المركز الجديد في دبي في توفير الدعم الأمني ​​الشامل للمؤسسات وتمكينها من الحفاظ على حماية البيانات بما يمتثل للأطر التنظيمية في الدولة“.

لدى شركة تاتا للاتصالات محفظة شاملة من خدمات الأمن المعلوماتي تتركز إلى إطار خدمات متعدد الطبقات متكامل وآمن وموثوق به. ويشكل مركز استجابة أمن المعلومات القلب النابض للقدرة على تجسيد هذا الإطار. ويظهر إمكانات الشركة الأساسية، المكونة من مزيج من أفضل العمليات والمنصات والحوكمة والكفاءات والتقنيات لمكافحة التهديدات السيبرانية المتزايدة باستمرار. ويدعمه مجموعة من الأدوات والمنصات المتطورة تشمل إدارة المعلومات الأمنية وإدارة الأحداث (SIEM)، ومعلومات استخبارات التهديدات الإلكترونية، وتقنيات الحماية القائمة على السحابة، مثل جدران الحماية المعتمدة على ويب، ومنصة تحليلات التنبؤ بالهجمات وغيرها. ويصب كل هذا في قناة العملاء ليقدم مشهدًا شاملًا لمراقبة الأمن المعلوماتي.

وتستثمر تاتا للاتصالات في مجال الأمن المعلوماتي لتكفل دمج التقنية المتقدمة والأنظمة والأدوات والعمليات والمواهب في خدمات الأمن المدارة، كي تتمكن الشركة من أن تلعب دورًا حيويًا في صد التهديدات والهجمات على الشبكة نيابة عن العملاء من المؤسسات على مستوى العالم. ويعد مركز استجابة أمن المعلومات الجديد في دبي حجر الزاوية في التزام تاتا للاتصالات طويل الأمد بتقديم خدمات أمنية عالمية اعتمادًا على خبرات محلية.

إطلاق مركز متطور لتعزيز قوة الدفاع عن أمن المعلومات في الشرق الأوسط بدبي بحضور وزير الذكاء الاصطناعي

السابق 1 من 7 التالي
fed95596f0.jpg
4437ee0de4.jpg
f6645b6850.jpg
2299619f3b.jpg
وزير الذكاء الاصطناعي والسفير الهندي

وزير الذكاء الاصطناعي في الإمارات والسفير الهندي

رضوان موصللي، النائب الأول لرئيس شركة تاتا للاتصالات لمنطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وإفريقيا

رضوان موصللي، النائب الأول لرئيس شركة تاتا للاتصالات لمنطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وإفريقيا

ef615e9e57.jpg

المصدر: البوابة العربية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى FBI يحل الغموض المتعلق ببرنامج ماكنتوش الخبيث Fruitfly
يلفت موقع نافذة العرب إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على إحترام الأصول واللياقات في التعبير.

دليل مواقع الفيصل

الدراسة في بلاروسيا

 
‎مجموعة نافذة العرب‎
Facebook Group · 32,719 members
إنضم للمجموعة
إنضم لمجموعة نافذة العرب على فيسبوك
 
 

شات كتابي

|

دليل المواقع العربية