إيران تحذر من تداعيات العقوبات الأميركية عليها

إيران تحذر من تداعيات العقوبات الأميركية عليها
إيران تحذر من تداعيات العقوبات الأميركية عليها

: نددت الاثنين بـ "الحرب الاقتصادية" التي تشنها عليها وقالت إنه لا يمكن توقع أن يكون الذين أطلقوا هذه الحرب "في أمان".

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في مؤتمر صحافي مع نظيره الألماني هايكو ماس في طهران "لا يمكن التوقع بان تكون الحرب الاقتصادية جارية ضد الشعب الإيراني فيما يكون الذين أطلقوا هذه الحرب ويدعمونها في أمان". 

وأضاف أن "التوتر الجديد في المنطقة هو نتيجة الحرب الاقتصادية ضد ايران" في اشارة الى حملة "الضغوط القصوى" التي تشنها الولايات المتحدة ضد إيران وخصوصا عبر العقوبات الاقتصادية التي أعادت واشنطن فرضها على الجمهورية الاسلامية او كثفتها منذ 2018.

وقال الوزير الايراني إن "السبيل الوحيد لخفض التوتر في المنطقة هو وقف الحرب الاقتصادية" وذلك في ختام لقائه مع ماس الذي استغرق نحو ساعة. وتابع ظريف أن " والاتحاد الاوروبي يمكنهما لعب دور مهم لخفض هذا التوتر ونحن ندعمهم في هذا الدور".

من جهته قال ماس "نحن في منطقة تعاني من أوضاع خطيرة وحساسة جدا، ولا أعتقد أن تصعيد التوتر وبلوغ المراحل العسكرية هي في مصلحة الجميع، ولهذا السبب نحتاج إلى منع مثل هذا التوتر" كما أوردت وكالة الانباء الايرانية الرسمية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى