فلسطين | المانيا تؤكد موقفها الثابت من حل الدولتين واقامة دولة فلسطينية

فلسطين | المانيا تؤكد موقفها الثابت من حل الدولتين واقامة دولة فلسطينية
فلسطين | المانيا تؤكد موقفها الثابت من حل الدولتين واقامة دولة فلسطينية

 اكدت ان موقفها من خيار حل الدولتين واقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود الرابع من حزيران عام 1967، ثابت ولم يتغير، اضافة الى ضرورة انهاء ووقف الاستيطان الاسرائيلي، ودعمها للقيادة الفلسطينية في حراكها السياسي.

جاء ذلك خلال لقاء الدكتور نبيل شعث مستشار الرئيس الفلسطيني للعلاقات الدولية رئيس دائرة شؤون المغتربين، مع كبير مستشاري المستشارة الالمانية انجيلا ميركل، ورئيس دائرة الشرق الاوسط والدول العربية وافريقيا في الخارجية الالمانية توماس شنايدر ، في لقاءين منفصلين.

ودعا شعث المانيا الى اتخاذ خطوات واجراءات عقابية رادعة لإسرائيل لانتهاكها المتواصل للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية والاتفاقات الموقعة، ووقف استيراد منتجات المستوطنات الاسرائيلية.

ووضع شعث المسؤولين الالمان في صورة التطورات الفلسطينية، والموقف الفلسطيني من صفقة القرن والمساعي الاميركية لتقديم الحل الاقتصادي على السياسي، في محاولة لإغراء الفلسطينيين على تقديم تنازلات سياسية تمس جوهر قضيتهم الوطنية وحقوقهم المشروعة، مؤكدا ان حل الصراع سياسي وليس اقتصادي.

كذلك أكد شعث على اهمية وجود اطار دولي متعدد الاطراف في ظل الانحياز الاميركي لإسرائيل، للإشراف على أي عملية سياسية، وضرورة الالتزام بخيار حل الدولتين على حدود عام 1967، وقرارات الشرعية الدولية.

وقدم شعث شكره لألمانيا لما تقدمه من دعم لمؤسسات الدولة، ووكالة غوث وتشغيل اونروا بعد قطع المساعدات الاميركية عنها، لتستمر في اداء دورها المنوط بها في تقديم العون للاجئين الفلسطينيين، مثمنا عاليا الموقف الالماني الثابت وجهودها لتحقيق خيار حل الدولتين.

وبحث شعث مع المسؤولين الالمان قرار البرلمان الالماني بشان حركة المقاطعةBDS، والذين اكدوا بدورهم ان القرار غير ملزم للحكومة ولن يؤثر على سياستها تجاه القضية الفلسطينية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى