مخاوف من مقتل 13 في حريق متعمد في إستديو تصوير في اليابان

مخاوف من مقتل 13 في حريق متعمد في إستديو تصوير في اليابان
مخاوف من مقتل 13 في حريق متعمد في إستديو تصوير في اليابان

طوكيو: يخشى أن يكون 13 شخصًا قد لقوا حتفهم في حريق متعمد على الأرجح استهدف إستديو تصوير في مدينة كيوتو اليابانية الخميس، بحسب ما أعلن مسؤول في إدارة الإطفاء لوكالة فرانس برس.

قال المسؤول إنه "عثر على 12 شخصًا في الطبقة الأرضية والأولى، ولم تبد عليهم أي مؤشرات إلى الحياة"، وهي عبارة تشير في إلى وفاة الضحايا قبل تأكيدها رسميًا. وكانت خدمة الطوارئ أعلنت عن مقتل شخص وإصابة العشرات.

وقالت الشرطة إن الحريق يبدو متعمدًا، لكن لم ترد معلومات فورية حول الدوافع. أظهرت المشاهد التلفزيونية تصاعد الدخان الأبيض الكثيف من نوافذ المبنى المكوّن من 3 طبقات. وبدت إحدى الواجهات وقد تفحمت.

أوضحت الشرطة أن 35 شخصًا أصيبوا بجروح، من بينهم 10 في حالة خطيرة. وقال متحدث باسم الشرطة لوكالة فرانس برس إن "رجلًا ألقى سائلًا، وأضرم النار" في الإستديو الذي تملكه شركة "كيوتو أنيميشن".

أشارت شبكة إن.إتش.كاي إلى أن الشرطة أوقفت مشتبهًا فيه، ونقلته في وقت لاحق إلى المستشفى للعلاج.  أضافت الشبكة إن المشتبه فيه سكب مادة تشبه البنزين حول المبنى، وأضرم النار، قائلًا "مت".
 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى