إيران | 50 عضواً بالكونغرس يطالبون ترمب بإلغاء إعفاءات إيران

طالب مجموعة من 50 عضواً في الكونغرس الأميركي إدارة الرئيس، ، بإلغاء سلسلة من الإعفاءات من العقوبات التي سمحت لإيران بمواصلة أبحاثها النووية المثيرة للجدل.

ووجه هؤلاء النواب رسالة إلى ترمب، نشرها موقع "واشنطن فري بيكون"، الأربعاء، طالبوا خلالها أيضاً بإلغاء الإعفاء عن موقع عسكري معروف بأنه يعمل على تطوير برنامج القنابل الإيرانية.

وتُعتبر الرسالة التي تقدم بها النائب، ليز تشيني، أقوى احتجاج حتى الآن من قبل المشرعين الذين يرون في تلك الإعفاءات تنازلات تخالف رغبات البيت الأبيض وسياسته الرامية للضغط على النظام الإيراني لوقف سلوكه العدواني.

رسالة النواب

وكان عدد متزايد من المشرعين أعربوا عن إحباطهم من قرار إدارة ترمب بمواصلة تجديد هذه الإعفاءات من العقوبات في وقت خرقت فيه بشكل علني القيود الدولية على مستوى وكمية اليورانيوم المخصب.

وتطالب مجموعة المشرعين الآن بأن تفي الإدارة بوعودها بشأن سياسة "الضغط الأقصى" على إيران، بحيث تشمل بالإضافة إلى إلغاء الإعفاءات، الضغط على لاستدعاء آلية تعيد فرض عقوبات المجتمع الدولي على إيران، والتي تم رفع معظمها كجزء من الاتفاق النووي.

وخاطب النواب الـ 50 ترمب، وفق ما جاء في الرسالة: "في محاولة لمواصلة حملتك القصوى الناجحة للغاية ضد إيران، نكتب إليك لنحثك على تفكيك آخر بقايا خطة العمل الشاملة المشتركة الفاشلة (JCPOA) مرة واحدة وإلى الأبد".

وحثّ المشرعون الإدارة "على الرد على التصعيد النووي الإيراني بإنهاء الإعفاءات النووية المدنية الأميركية المتبقية".

وأكدوا أن "هذه التنازلات تضفي الشرعية على البنية التحتية النووية غير المشروعة لإيران، وتحافظ على المشاريع التي أنشأتها خطة العمل المشتركة الشاملة".

وتابعوا أنه "تماشيا مع تصريحات إدارتكم بأنه يجب إنهاء الصفقة النووية الإيرانية الكارثية، يجب على وزارة الخارجية إنهاء هذه الإعفاءات".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى