الخليح | "صدفة" تحول طفلاً سعودياً إلى بطل دولي في المبارزة

حقق لاعب المنتخب السعودي للمبارزة الطفل يوسف الحسن، المركز الثالث في بطولة "ليون بول" الدولية المفتوحة تحت سن 9 سنوات، وحصد الطفل يوسف الميدالية البرونزية لسلاح "الشيش" في البطولة التي أقيمت في العاصمة البريطانية لندن، وشارك في البطولة 4 لاعبين و3 لاعبات من المملكة.

وفي لقائه بـ"العربية.نت"، أفاد والد الطفل يوسف الحسن أن يوسف تعلق بالمبارزة بعد أن تابع مباراة أولمبية على التلفاز بالصدفة وطلب منه التدريب على هذه اللعبة.

وقال أبو يوسف إنه قام بالبحث عن اللعبة ومواقع التدريب عليها في المملكة، وكذلك عبر مقاطع لمعرفة كافة المعلومات عن اللعبة وتعلم كيفية ممارسة اللعبة وقواعدها حتى أصبح يقلد ويعرف الفرق بين الأسلحة الثلاثة.

من الموهوبين

وأضاف أنه عندما أدرك الشغف عند ابنه تواصل مع رئيس اتحاد المبارزة أحمد الصبان الذي رحب به وعرفه على موقع التدريب في أحد مراكز جدة، وبعد التدريب أعجب المدرب بمهاراته وصنفه ضمن الموهوبين، وكانت هناك وقفة مساندة من الصبان الذي عرفه بكافة الأدوات، معتبراً إياه عرابا ليوسف، وعزز مشاركته في بطولة بالدمام وكانت عبارة عن تحديد مستوى، ومن هناك كانت الانطلاقة الحقيقية، على حد وصفه.

وبين أن الأسرة وقفت إلى جانب يوسف ودعمته، وبعد 9 شهور من التدريب حقق المركز الثالث، وأضاف أن يوسف يردد دائما الحمد لله أنني شرفت بلدي وإن شاء الله سيحقق الذهبية العام القادم.

أدوات النجاح

كما أوضح أن الاستمرار في التدريب وكفاءة المدربين تعتبر من أهم أدوات النجاح إضافة إلى توفير المعدات اللازمة من الأسلحة وجودة اللباس والأحذية والأقنعة، فهي تلعب دورا كبيرا في نجاح التدريب وتحقيق الفوز.

وأشار إلى أن يوسف يتمرن 3 أيام في الأسبوع في مراكز اتحاد المبارزة في جدة والرياض والدمام.

من جهته قال رئيس الاتحاد السعودي للمبارزة أحمد الصبان لـ"العربية.نت": "هذه المشاركة الأولى تحت 15 سنة، وهي مشاركة دولية في لندن، شاركت بها 9 دول بـ 52 لاعباً، والهدف من المشاركة بناء جيل مدرب على المستويات ومعرفة كيفية المنافسة في البطولات الدولية ومعرفة تكنيك اللعب والاحتكاك مع مختلف الفرق".

وأضاف: "المشاركون السعوديون حققوا في البطولة الميدالية البرونزية تحت أعمار 9 سنوات وفاز بها يوسف الحسن، والبرونزية فاز بها خالد آل دخيل لسن 13 سنة للأولمبياد".

نتيجة ممتازة

وبين الصبان أنها تعد نتيجة ممتازة وبمثابة إعداد لأولمبياد 2028 في لوس أنجلوس، وهو إعداد مميز وطويل المدى، وتمنى الصبان أن يكون هناك مردود إيجابي لبناء جيل قوي في السعودية تكون لديه القدرة على تحقيق إنجازات دولية وعالمية.

يذكر أن المنتخب السعودي شارك بأربعة لاعبين وهم: محمد دخيل وإبراهيم الهديب ومحمد راغب، كما شارك في البطولة منتخب السيدات والذي مثّله لين الفوزان وياسمين الصبان وآيه يوسف.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى