بعد أيام على احتجازه.. الجزائر تفرج عن ناشط سياسي بارز

بعد أيام على احتجازه.. الجزائر تفرج عن ناشط سياسي بارز
بعد أيام على احتجازه.. الجزائر تفرج عن ناشط سياسي بارز

بعد مرور أكثر من 10 أيام على احتجازه، أمر مجلس قضاء مدينة تيبازة الجزائرية، مساء الأربعاء، بالإفراج عن الناشط السياسي البارز، كريم طابو.
وقررت غرفة الاتهام بمجلس القضاء وضع كريم طابو تحت الرقابة القضائية، إلى حين محاكمته بالتهمة التي وجهت إليه وهي "إحباط معنويات ".

وجاء قرار غرفة الاتهام بعد الاستئناف الذي رفعه محامو طابو المعروف بمعارضته للنظام السياسي السابق والحالي.

وكانت عدة شخصيات نددت باعتقال طابو وغيره من الناشطين.

يذكر أن السلطات الجزائرية قادت حملة اعتقالات ضد بعض الناشطين في الحراك الشعبي، تزامناً مع البدء في التحضير للانتخابات الرئاسية التي ستجري في 12 كانون الأول/ديسمبر المقبل.

وكانت أجهزة الأمن قد اعتقلت، سابقا الناشط عزيز حمدي، عندما كان في طريقه للمشاركة بالمظاهرات الأسبوعية، التي ينظمها طلبة الجامعات، تزامناً مع توجيه القضاء الجزائري تهمة المساس بالوحدة الوطنية ونشر منشورات على فيسبوك تضر بالمصلحة الوطنية ضد الناشط المعارض البارز في الحراك، سمير بلعربي، وإيداعه السجن المؤقت، بعد توقيفه من قبل رجال أمن.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى