العراق | مكثت 40 يوماً.. ضبط شحنة خطرة على حدود العراق - إيران

يبدو أن الكارثة التي حلت ببيروت، دفعت العديد من الدول إلى التنبه من بقاء بعض المواد الخطرة في أماكن غير مهيأة لذلك.

وفي هذا السياق، ضبطت السلطات الأمنية، الأربعاء، شحنة سريعة الاشتعال عند أحد المعابر الحدودية في .

وأفادت هيئة المنافذ الحدودية في بيان اليوم، بضبط مركبتين تحملان مواد سريعة للاشتعال، في منفذ زرباطية الحدودي العراقي مع ، بعد بقائهما فيه أكثر من يوم 40 يوماً، دون أوراق رسمية.

كما أوضحت الهيئة أن العملية تمت بالتعاون مع جهاز المخابرات والقوة المخصصة من العمليات المشتركة في منفذ زرباطية. وتابعت مشيرة إلى أن "الهيئة في منفذ زرباطية بمحافظة واسط، وتنفيذاً لأمر قاضي التحقيق، تمكنت من ضبط الشاحنتين، بعد أن بقيت المواد المخزنة فيهما بشكل غير مناسب وسيئ، في المكان لأكثر من 40 يوما، مع عدم مراعاة حفظها بدرجة حرارة من 5 الى 35 درجة مئوية، مما يفقدها خاصيتها ويحولها بالتالي إلى مواد سامة تؤثر على النباتات والتربة".

وكان رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي شدد الشهر الماضي على ضرورة ضبط العمليات عند المعابر والمنافذ الحدودية. وأكد خلال زيارة له إلى أحد المنافذ، أنه لن يسمح بسرقة المال العام بعد الآن على المعابر والمنافذ. وأضاف من منفذ مندلي الحدودي في حينه أن "مرحلة إعادة النظام والقانون بدأت ولن يُسمح بعد الآن بسرقة المال العام في المنافذ".

كما أعلنت قيادة العمليات المشتركة في حينه أنها أعدت خطة متكاملة لمسك المنافذ بقوة، بالتنسيق مع هيئة المنافذ الحدودية وذلك بعد مسك منفذي مندلي والمنذرية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى