بدء فرز أصوات المقترعين في التصويت المبكر

بدء فرز أصوات المقترعين في التصويت المبكر
بدء فرز أصوات المقترعين في التصويت المبكر

بدأت بعض الولايات الأميركية، يوم الثلاثاء، بفرز أصوات المقترعين في التصويت المبكر في الانتخابات الرئاسية، مع اقتراب ساعة الحسم. فرز أصوات المقترعين في التصويت المبكر  في الانتخابات الرئاسية الأميركية، بدأ في كل من : فلوريدا وجورجيا وأريزونا وكارولينا الشمالية ونيفادا.

وأدلى أكثر من 100 مليون أميركي بأصواتهم بشكل مبكر في الانتخابات الرئاسية قبل يوم الاقتراع الثلاثاء، وفق آخر تعداد لـ”يو إس إيلكشن بروجكت”.

وأظهر التعداد الذي أجرته جامعة فلوريدا أن بطاقات الاقتراع التي أرسلت عبر البريد أو سلمها الناخبون شخصيا قبل أن تفتح مراكز التصويت أبوابها رسميا، الثلاثاء، تشكل أكثر من 72 في المئة من العدد الإجمالي للبطاقات في انتخابات 2016. وبذلك، يكون التصويت المبكر سجل رقما قياسيا هذا العام بسبب وباء كوفيد-19.

ففي تكساس مثلا، يتجاوز عدد من قاموا بتصويت مبكر هذا العام العدد الإجمالي لسكان الولاية الذين اقترعوا في 2016.

ومن ناحية أخرى، اكتملت عملية فتح مراكز الاقتراع في مختلف الولايات الأميركية في الانتخابات الرئاسية باستثناء ولاية أوريغون الغربية.

وتعتبر ولاية أوريغون الولاية الوحيدة التي لا تعتمد التصويت المباشر، بل التصويت عبر البريد. وبدء التصويت في الانتخابات الرئاسية الأميركية في ولاية هاواي وهي الأخيرة التي فتحت مراكز الاقتراع بين الولايات الخمسين.

يذكر أن نحو 240 مليون أميركي مسجلون للتصويت في الانتخابات الرئاسية الأميركية 2020.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى