العراق | ما هما القاعدتان العسكريتان اللتان استهدفتهما إيران؟

العراق | ما هما القاعدتان العسكريتان اللتان استهدفتهما إيران؟
العراق | ما هما القاعدتان العسكريتان اللتان استهدفتهما إيران؟

أعلنت ميليشيا الحرس الثوري الإيرانية، الثلاثاء، أنها نفذت هجوما صاروخيا على قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار غرب ، وقاعدة حرير في أربيل، والاثنتين تضمان قوات أميركية، فما هما هاتين القاعدتين اللتين ضربتهما .

قاعدة عين الأسد

هي إحدى أكبر القواعد الجوية في العراق، تقع غرب الأنبار، وتتمركز فيها القوات الأميركية وقوات .

تعرف بأنها قاعدة شديدة التحصين وتضم مدارج طائرات حربية ومروحية، مجهزة بأنظمة الكترونية متطورة جدا.

تتسع القاعدة لـ 5 آلاف عسكري مع المباني العسكرية اللازمة لإيوائهم مثل الملاجئ، والمخازن المحصنة، أيضا ثكنات عسكرية وملاجئ محصنة للطائرات، إضافة إلى المرافق الخدمية بما فيها مستشفى وعيادة طبية.

بنيت في ثمانينتيات القرن الماضي من قبل الشركات اليوغسلافية وكانت تعرف بقاعدة البغداد لانها قريبة من منطقة البغدادي جنوب حديثة

وتمركزت فيها القوات الأميركية منذ عام 2003.


قاعدة حرير

هي قاعدة عسكرية أميركية متطورة مزودة بصواريخ دفاعية وطائرات مقاتلة هجومية ورادرات متطورة. تقبع قاعدة حرير في محافظة أربيل بمنطقة حرير بقضاء شقلاوة على بعد 75 كم عن مركز مدينة أربيل من جهة الشرق.

وتعد قاعدة حرير أقرب قاعدة جوية أميركية من الحدود الإيرانية -115كم-، وتم استخدامها بداية من عام 2015.

بدورها، تقول مصادر إن هناك اتفاقية عسكرية مع الإقليم لإنشاء 5 قواعد عسكرية أميركية قرب سنجار.

وأخرى في منطقتي أتروش و-مطار-حرير قرب أربيل، بجانب قاعدتين حلبجة بمحافظة السليمانية والتون كوبري في كركوك.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى