إيران | لأسباب أمنية.. "لوفتهانزا" تلغي رحلاتها من وإلى طهران

أعلنت شركة لوفتهانزا الألمانية للطيران الجمعة إن مجموعة الشركات التابعة لها ألغت رحلاتها من وإلى حتى 20 يناير/كانون الثاني بسبب الوضع الأمني في المجال الجوي حول العاصمة الإيرانية وذلك على خلفية تحطم طائرة ركاب أوكرانية فجر الأربعاء ما أسفر عن مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 176 شخصاً.

وذكرت الشركة أن القرار "إجراء احترازي" وأنها ستقرر موعد استئناف رحلاتها إلى عندما يتوفر لديها المزيد من المعلومات.

يذكر أن عدة مسؤولين أميركيين أكدوا أمس الخميس أن الحكومة تعتقد أن إيران أسقطت بطريق الخطأ طائرة ركاب أوكرانية "على الأرجح بصاروخين إيرانيين".

إيران تنفي

في المقابل، نفت إيران فرضية سقوط الطائرة الأوكرانية إثر إصابتها بصاروخ، فجر الأربعاء، ما أودى بحياة 176 شخصاً، معتبرة أن كافة التصريحات الغربية التي صبت في هذا الشأن "حرب نفسية" ضدها.

وأكد رئيس منظمة الطيران المدني الإيراني علي عابد زادة في مؤتمر صحافي، الجمعة، أن احتمال أن تكون الطائرة الأوكرانية أصيبت بصاروخ "غير وارد من الناحية التقنية". كما أوضح قائلاً: "الطائرة الأوكرانية اشتعلت فيها النيران لأكثر من دقيقة، ولو كانت أصيبت بصاروخ لانفجرت على الفور".

من حطام الطائرة الأوكرانية في إيران من حطام الطائرة الأوكرانية في إيران
بقايا الطائرة الأوكرانية (رويترز) بقايا الطائرة الأوكرانية (رويترز)

من جانبه أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، في وقت سابق الجمعة، أنه لا يستبعد احتمال سقوط طائرة شركة الخطوط الدولية الأوكرانية نتيجة إصابتها بصاروخ، فيما كشف وزير الخارجية الأوكراني فاديم بريستايكو أن مسؤولين أميركيين سلموا "معلومات مهمة" لكييف تتعلق بالطائرة.

وقال بريستايكو عبر "التقينا أنا والرئيس فولوديمير زيلينسكي بممثلين عن . وحصلنا على معلومات مهمة سيحللها خبراؤنا".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى