فلسطين | العليا تنظر في التماس عائلة الأسير القنبع الثلاثاء القادم

فلسطين | العليا تنظر في التماس عائلة الأسير القنبع الثلاثاء القادم
فلسطين | العليا تنظر في التماس عائلة الأسير القنبع الثلاثاء القادم

جنين- علي سمودي- أفاد المواطن جمال أحمد القنبع من مخيم جنين، أن محكمة العدل العليا قررت، اليوم الجمعة، النظر في الالتماس الذي قدمته العائلة ضد قرار هدم منزلهم للمرة الثانية، يوم الثلاثاء القادم الموافق 4 شباط من العام الجاري .

وأوضح القنبع لـ"لقدس"دوت كوم، أن مركز للمساعدة القانونية وحقوق الانسان، تلقى هذا الرد من المحكمة بعدما قدموا استئنافاً على قرار قائد جيش الاحتلال بهدم المنزل الذي تسكنه عائلته ويملكه شقيقه في جنين كعقاب للعائلة بعدما اتهم ابنها الأسير أحمد القنبع (29 عاما) بالضلوع بالعملية التي نفذها الشهيدين أحمد نصر جرار واحمد اسماعيل جرار وأدت لمقتل حاخام اسرائيلي، موضحاً أن قوات الاحتلال بعد اعتقال نجله أحمد من مكان عمله في المدينة في 17 كانون الثاني عام 2018، هدمت القوات منزله في 24 نيسان من العام ذاته، وشردت العائلة التي اعادت البناء مرة ثانية ، لكنها ما كادت تستقر حتى تلقت مطلع العام الجاري اخطاراً جديداً بالهدم مرة ثانية .

وناشد القنبع، مؤسسات حقوق الإنسان التدخل والضغط لإلغاء القرار التعسفي والظالم والذي سيسبب معاناة كبيرة لشقيقه المالك الحقيقي للمنزل والذي يعاني من إعاقة، إضافة لأسرته التي فقدت منزلها مرتين؛ الأولى خلال مجزرة مخيم جنين في نيسان عام 2002 والثانية بعد اعتقال أحمد الذي ما زال موقوفاً في سجن "جلبوع ".

المصدر: القدس

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى