قتال محتدم جنوب طرابلس.. مع دخول درون تركيا الانتحارية

قتال محتدم جنوب طرابلس.. مع دخول درون تركيا الانتحارية
قتال محتدم جنوب طرابلس.. مع دخول درون تركيا الانتحارية

تصاعد القتال بين قوات الليبي وقوات الوفاق، الخميس، في عدد من المحاور جنوب العاصمة ، حيث تمكنت دفاعات الجيش من إسقاط طائرة تركية مسيّرة انتحارية.

واندلعت مواجهات بالأسلحة الثقيلة بين طرفي النزاع في محاور الرملة وعين زارة ووادي الربيع والخلاطات جنوب طرابلس، بعد يوم من سيطرة الجيش على محور الكاريزما وتقدمه باتجاه محور المطار، في حين تحدّثت مصادر عسكرية عن تحرّك عدّة كتائب عسكرية ومنظومات للدفاع الجوّي نحو مدينة مصراتة.

إلى ذلك، تحدث شهود عيان عن سماع أصوات اشتباكات بالأسلحة الثقيلة والمدفعية، في الأحياء الجنوبية للعاصمة، كما أشار آخرون إلى تحليق مكثف للطيران التركي المسيّر في سماء العاصمة الليبية.

مسيرات انتحارية

ومساء الأربعاء، قال اللواء فوزي المنصوري آمر محور عين زارة وقوة عمليات اجدابيا، إن قوات الوفاق استخدمت طائرات مسيّرة جديدة من طراز (ألباغو) ذات الجناح الثابت المعروفة باسم (الكاميكاز)، موضحا أنها طائرات انتحارية بدون طيار، سبق وأن تم استخدامها من قبل في .

وأضاف في مقطع فيديو عرض خلاله بقايا إحدى الطائرات التي تم إسقاطها من قبل الدفاعات الجوية للجيش، أن هذه الطائرة تعمل على نفسها حال اقترابها من الهدف، ومصنعة من قبل شركة (إس تي إم) التركية للصناعات الدفاعية، مشيرا إلى قوات الوفاق شاركت به حوالي 10 طائرات انتحارية في الهجم على محوري كاريزما وعين زارة، ورغم ذلك تمكن الجيش من صدهم وتكبيدهم خسائر فادحة في الأرواح والآليات والذخائر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى