مصر | جريمة الدقهلية المأساوية.. الطفل رمى نفسه بأحضان أمه الميتة

مصر | جريمة الدقهلية المأساوية.. الطفل رمى نفسه بأحضان أمه الميتة
مصر | جريمة الدقهلية المأساوية.. الطفل رمى نفسه بأحضان أمه الميتة

تكشّفت تفاصيل صادمة مؤخراً حول قضية مقتل الشابة إيمان عادل في الدقهلية بمصر، في جريمة هزت المصريين وتفاعلت جداً على مواقع التواصل.

وكان زوج الشابة قد دبّر لها مكيدة حيث استأجر عاملا لاغتصابها، للتخلص منها وتطليقها، بهدف الزواج بأخرى.

وكان شقيق القتيلة، أحمد عادل، قد كشف لـ"العربية.نت" أن صهره حسين العراقي الجنسية تزوج إيمان بعد وساطات كثيرة وتدخلات من شخصيات كبيرة في قريتهم "ميت عنتر"، مضيفاً أن أخته وافقت على الزواج بعد تردد كبير.

من جهتها، كشفت أم الضحية، إشراف المكاوي، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، تفاصيل مأساوية عن ضحية أخرى، وهو طفل إيمان الرضيع علي البالغ من العمر 9 أشهر.

وقالت المكاوي: "الطفل كان جالساً في العربة الخاصة به وكان يبكي، والتف بالقوة بالعربة ورمى نفسه على والدته كي تأخذه في حضنها، وبدأ يبكي بصوت عالٍ".

وتابعت: "عمة إيمان انتبهت لصوت الطفل فذهبت مع أقربائها إلى الشقة حيث وجدت إيمان مرمية والطفل يبكي"، حيث إن الصراخ والبكاء دفعا الجيران إلى إبلاغ الشرطة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى