وزيرة التضامن تتابع حادث الاعتداء على رضيع في حضانة بالإسماعيلية

وزيرة التضامن تتابع حادث الاعتداء على رضيع في حضانة بالإسماعيلية
وزيرة التضامن تتابع حادث الاعتداء على رضيع في حضانة بالإسماعيلية

تتابع غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، عن كثب حادث الاعتداء على رضيع «عام ونصف»، في إحدى الحضانات بمحافظة الإسماعيلية.

وقالت الوزيرة، في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم الأربعاء، إنها تواصلت أمس فور علمها بالحادث مع مديرية التضامن بالإسماعيلية، وأفادت بأن الحضانة غير مرخصة، وتم التواصل مع أسرة الطفل وتوجيهها لتحرير محضر في قسم الشرطة ضد القائمين على الحضانة، وهو ما تم بالفعل.

وأضافت «والي»، أنه تم توجيه مديرة مديرية الإسماعيلية بضرورة اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة نحو تلك الحضانة غير المرخصة من خلال مخاطبة الحي التابعة له، كما سيقوم فريق التدخل السريع المحلي اليوم باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة من خلال التنسيق مع الحي التابع له الحضانة.

يُذكر أن وزارة التضامن الاجتماعي، بدأت في تنفيذ برنامج تنمية الطفولة المبكرة والمعروف إعلاميا بـ«مشروع تطوير الحضانات» بتمويل قيمته 250 مليون جنيه، ويستهدف إتاحة خدمة تعليمية وتربوية موسعة وذات جودة عالية للأطفال في المرحلة العمرية من «0- 4 سنوات» بما يسمح للأم المصرية بالخروج لسوق العمل وللطفل بالنمو العقلي والوجداني.

وانتهت الوزارة مؤخرا من تقييم 3000 حضانة من بين 6000 دار حضانة على مستوى 6 محافظات يستهدفها البرنامج القومي لتطوير الطفولة المبكرة، وهي محافظات الجيزة وأسوان والقاهرة والغربية والإسكندرية والبحر الأحمر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى