المحامي «عبد الباسط الحداد» يندد بتفشي ظاهرة الفساد بين مسؤولي الدولة الليبية

المحامي «عبد الباسط الحداد» يندد بتفشي ظاهرة الفساد بين مسؤولي الدولة الليبية
المحامي «عبد الباسط الحداد» يندد بتفشي ظاهرة الفساد بين مسؤولي الدولة الليبية

عين ليبيا

أصدر المحامي «عبد الباسط سالم الحداد» بياناً ندد فيه بتفشي ظاهرة الفساد بين مسؤولي الدولة الليبية، حيث جاء فيه: «تابعنا بقلق شديد ما ورد على لسان السيد عادل الحاسي القنصل العام الليبي بالإسكندرية في لقاء تلفزيوني على قناة (218) مساء يوم الخميس الموافق 3\5\2018 وما ذكره من وقائع فساد مالي وإداري وتصرفات مشبوهة واستغلال لسلطات المهام الوظيفية للاستيلاء على المال العام وأملاك الدولة الليبية قام بها وزراء في حكومة الوفاق الوطني ونواب لرئيس المجلس الرئاسي وأحد نواب البرلمان سماهم بالأسم وهم: وزير الخارجية ووزير المالية ووزير التعليم وفتحي المجبري و القطراني وزياد دغيم».

وتابع البيان: «وحيث اننا نعتبر أن الوقائع التي أكد السيد القنصل العام بالإسكندرية حصولها بأدلة تابثة ومستندات رسمية هي جزء يسير من حالات الفساد المالي الممنهج المستشري في الحكومات الليبية وكافة مؤسسات الدولة، والذي وصفه المبعوث الأممي “غسان سلامة” بأنه تعدى حدود الفساد وصار نهب لمقدرات الدولة الليبية في ظل تراخي السلطات الرقابية والقضائية المناط بها التحقيق في هذه الجرائم ومحاكمة الفاعلين ومعاقبتهم، وفي ظل صمت رهيب من رئيس حكومة الوفاق الوطني ورئيس البرلمان وتجاهل تام لهذه الوقائع رغم ما تمثله من خطورة على البلاد».

هذا وأدان البيان ما سماه ارتكاب ارتكاب المسؤولين الليبيين لجرائم الفساد المالي التي اثبت السيد عادل الحاسي حصول بعض منها مطالباً السلطات المختصة القيام بواجباتها في التحقيق مع الفاعلين الذين استغلوا سلطات وظيفتهم للإضرار بالمال العام وتحقيق نفع غير مشروع لأشخاص آخرين .

كما طالب الحداد في بيانه رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق بايقاف وزراء الخارجية والمالية والتعليم “المفوضين” ونائبيه المجبري والقطراني عن العمل وإحالتهم للتحقيق فيما نُسب اليهم من جرائم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى