من مذكرات محمد رفعت.. رفض مساعدة الملوك والرؤساء: «قارئ القرآن لا يُهان»

من مذكرات محمد رفعت.. رفض مساعدة الملوك والرؤساء: «قارئ القرآن لا يُهان»
من مذكرات محمد رفعت.. رفض مساعدة الملوك والرؤساء: «قارئ القرآن لا يُهان»

136 عاما مرت على ميلاد الشيخ محمد رفعت، أحد أشهر القراء المصريين، والذي أثر في وجدان المصريين العرب على مدار سنوات عمره.

قاوم الشيخ «رفعت» مرض «سرطان الحنجرة» الذي منعه من القراءة حينما بلغ 61 عاما، وبالرغم من أنه كان يعيش حياة مادية عادية حينها واحتاج لتكاليف العلاج، لكنه اعتذر عن قبول أي مساعدة من ملوك ورؤساء العالم الإسلامي، وقال حينها كلمته المشهورة: «قارئ القرآن لا يهان»، في إعلان عن رفضه للمساعدة التي تقدم في شكل «شفقة».

كان الشيخ رفعت عزيز النفس، حيث روت حفيدته في أحد البرامج التفزيونية أنه غضب بشدة حينما علم بتبرع أصدقاؤه له بمبلغ كبير وطلب إعادة الأموال مرة أخرى، وذلك بعدما حينما انتشرت صورته وهو على فراش المرض.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى