«البحوث الإسلامية» ينظم أكبر مسابقة للطلاب الوافدين في القرآن الكريم

«البحوث الإسلامية» ينظم أكبر مسابقة للطلاب الوافدين في القرآن الكريم
«البحوث الإسلامية» ينظم أكبر مسابقة للطلاب الوافدين في القرآن الكريم

أعلن مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، عن عقد أكبر مسابقة؛ لاكتشاف المواهب لدى الطلاب الوافدين بالأزهر في مجالات «حفظ القرآن الكريم، الخطابة وفنون التواصل، الأصوات الحسنة، الشعر، الخط العربي والزخرفة الإسلامية».

وقال الدكتور محيي الدين عفيفي الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، إن تنظيم المسابقة يأتي في إطار الجهود، التي يبذلها مجمع البحوث الإسلامية؛ لتنفيذ توجيهات الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، لتنمية مهارات الطلاب الوافدين من خلال العديد من الأنشطة والفعاليات المختلفة والمسابقات؛ لاكتشاف مهارات هؤلاء الطلاب ورعايتهم ثقافيًا وعلميًا وفكريًا وترسيخ المنهج الأزهري في نفوسهم.

وأضاف، أن المسابقة تم تقسيمها إلى مجالات مختلفة، ففي مجال القرآن الكريم يحصل الفائز الأول في مستوى حفظ القرآن كاملًا على 5 آلاف جنيه، وفي ثلاثة أرباع القرآن يحصل الأول على مبلغ 4 آلاف جنيه، وفي نصف القرآن 3 الآف جنيه، وفي ربع القرآن يحصل على ألفي جنيه.

وتابع «عفيفي»، وفي مجال الخطابة تصل قيمة الجائزة للفائز الأول إلى 4 الآف جنيه، وفي مجالات الأصوات الحسنة والشعر والخط العربي والزخرفة الإسلامية يحصل الأول في كل مجال على 3 الآف جنيه، كما يمكن للطلاب الوافدين التعرف على شروط المسابقة والمكافآت كاملة من الأول إلى العاشر في كل مجال من خلال متابعة الموقع الرسمي لمجمع البحوث الإسلامية على بوابة الأزهر الشريف.

وأوضح الأمين العام، أنه بعد الانتهاء من إجراء هذه المسابقة وتصنيف المتسابقين إلى مستويات، سيقوم المجمع بعقد دورات تدريبية لكل مستوى في تخصصه، وذلك بالاستعانة بالمتخصصين كل في مجاله، بما يحقق أهداف الأزهر الشريف في الارتقاء بمستوى الطلاب الوافدين وتأهيلهم؛ ليكونوا سفراء للأزهر في بلادهم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى