فلسطين | المكتب الحركي في الاذاعة والتلفزيون يستنكر حملة الإفتراءات والتشويه ضد المؤسسة.

فلسطين | المكتب الحركي في الاذاعة والتلفزيون يستنكر حملة الإفتراءات والتشويه ضد المؤسسة.
فلسطين | المكتب الحركي في الاذاعة والتلفزيون يستنكر حملة الإفتراءات والتشويه ضد المؤسسة.

| يستنكر ويدين المكتب الحركي في الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون الحملة البغيضة التي تمارس على المؤسسة من خلال مواقع وحسابات مشبوهة على شبكات التواصل.

وأكد المكتب الحركي في بيان له أن حملة التشويه والافتراءات التي تتناقلها تلك المواقع المشبوهة ومن يرعاها ويقدم لها الدعم من مأجورين لهم أجنداتهم غير الوطنية والمعروفة بمعاداتها للنظام السياسي والمشروع الوطني أكد أنها لن تنال من الرسالة الوطنية التي تقوم بها الهيئة في الوقوف إلى جانب شعبنا وقيادتنا وفضح الاحتلال وممارساته ومشروعه الاحلالي.

إن تبني تلك المواقع لرواية موظف فصل من عمله إثر تجاوزات إدارية ومهنية لا تعد ولا تحصى والتماشي مع محاولاته المسمومة للوقيعة بين المؤسسة من جهة وأهل بلده الذين نعتز ونفتخر بهم كما نعتز ونفتخر بكل شعبنا من خلال خلق الأكاذيب والإفتراءات لهو سلوك رخيص لا يمكن أن يمرر.

ويؤكد المكتب الحركي أن كوادره ستحمي المؤسسة ومسيرة نهضتها وتطويرها ولن يقف متفرجا لمحاولات النيل من مؤسستنا الغراء وسيلاحق هؤلاء الذين يتقاطعون مع مشاريع الاحتلال لمحاسبتهم وفق القانون.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى