الأسد: لبّ أزمتنا “الدولارات المحتجزة” في بيروت

الأسد: لبّ أزمتنا “الدولارات المحتجزة” في بيروت
الأسد: لبّ أزمتنا “الدولارات المحتجزة” في بيروت

كشف رئيس أن “ودائع بمليارات الدولارات لسوريين محتجزة في القطاع المالي اللبناني بعد أزمة مالية كبيرة هي سبب رئيسي وراء الأزمة الاقتصادية السورية المتفاقمة”.

واذ أفاد بأن ما بين 20 مليار و42 مليار من الودائع ربما فقدت في القطاع المصرفي الذي كان نشطا والذي كان لديه ودائع بالعملة الصعبة تزيد عن 170 مليار دولار، أشار الاسد الى أن “هذا الرقم بالنسبة لاقتصاد رقم مخيف”.

وقال الاسد خلال جولة قام بها في معرض تجاري أذيعت على وسائل الإعلام الرسمية، “الأموال إللي اخدوها وحطوها في ودفعنا الثمن وهذا هو جوهر المشكلة إللي ما حدا بحكي فيه”.

واوضح الأسد ان الأعباء الاقتصادية الحالية ليس سببها قانون قيصر معتبراً أن “الأزمة الحالية بدأت قبل قانون قيصر وبدأت بعد الحصار بسنوات، هي المصاري اللي راحت في البنوك اللبنانية”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى