الاتحاد الأوروبي يدعو تركيا للتصرف بمسؤولية

الاتحاد الأوروبي يدعو تركيا للتصرف بمسؤولية
الاتحاد الأوروبي يدعو تركيا للتصرف بمسؤولية

استنكر الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين الزيارة التي قام بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمس لمنتجع فاروشا في شمال قبرص ولتصريحات حول إقامة دولتين مستقلتين على الجزيرة المنقسمة.

وأعرب الاتحاد الأوروبي عن استنكاره “للأفعال والتصريحات التي تشكك في مقررات الشرعية الدولية ذات الصلة بالنزاع في قبرص والجهود التي تبذلها من أجل إيجاد حل تفاوضي لأزمة انقسام الجزيرة”.

وفي رد مباشر على تصريحات أدلى بها أردوغان خلال زيارته إلى مدينة فاروشا المغلقة منذ انقسام الجزيرة في 1974، ذكر الاتحاد الأوروبي، في بيان أصدره الممثل الأعلى للسياسة الخارجية جوزيب بوريل، أن التطورات الأخيرة في فاروشا تأتي في وقت تُبذل فيه محاولات تهدف إلى خلق مساحة لحوار يقود إلى استئناف المفاوضات تحت إشراف الأمم المتحدة.

وجدد الاتحاد الأوروبي التزامه بالحل الشامل للنزاع القبرصي. وطالب بالتصرف بمسؤولية و”بالمساهمة بشكل ملموس في خلق الظروف المناسبة لاستئناف المفاوضات”.

واستنكر الاتحاد إعادة فتح منطقة فاروشا والبيانات التي صدرت عن الجانب التركي بهذا السياق، والتي “تشكك في مبادئ الأمم المتحدة ذات الصلة بالنزاع في قبرص”، بحسب الاتحاد الأوروبي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى