لأول مرة منذ 24 عاما.. فيزا مصرفية في السودان

لأول مرة منذ 24 عاما.. فيزا مصرفية في السودان
لأول مرة منذ 24 عاما.. فيزا مصرفية في السودان

لأول مرة منذ 24 عاما، صدرت في السودان أول فيزا مصرفية، تسلمها رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك من بنك المال المتحد .

وذكرت وكالة الأنباء السودانية "سونا"، أن الرئيس التنفيذي لبنك المال المتحد، يوسف أحمد التني سلم الفيزا لحمدوك، في مكتبه برئاسة مجلس الوزراء.

وأكد التني أن تسليم أول بطاقة فيزا مصرفية لرئيس الوزراء يأتي عقب القرارات السياسية والاقتصادية الأخيرة وأهمها توحيد سعر الصرف.

تحرير سعر الصرف

كما أوضح أن "هذا الأمر أتاح الفرصة لتقديم منتج عالمي يسهل إعادة انضمام السودان إلى النطاق المالي العالمي مرة أخرى".

وكان بنك السودان المركزي أصدر بيانا الشهر الماضي، قال فيه إنه أصدر تعليمات للبنوك لتوحيد سعر الصرف الرسمي والموازي.

وتوقع كثيرون عقب هذه الخطوة أن تشهد قيمة الجنيه السوداني انخفاضا كبيرا، خاصة مع تردي الأحوال الاقتصادية.

خطوة لتجاوز الأزمة!

لكن خبراء أكدوا أن هذا الإجراء يستهدف تجاوز الأزمة الاقتصادية والحصول على إعفاء دولي من الدين إثر برنامج من صندوق النقد الدولي.

وكان سعر الدولار قد تراوح قبيل توحيد سعر الصرف بين 350 و400 جنيه سوداني في السوق السوداء، مقارنة مع سعر رسمي يبلغ 55 جنيها.

وفي الربع الأخير من 2020 أعلنت رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، إذ أدرجت البلاد فيها منذ عام 1993.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى