“الطاقة الذرية”: لا نتيجة للمحادثات في طهران

“الطاقة الذرية”: لا نتيجة للمحادثات في طهران
“الطاقة الذرية”: لا نتيجة للمحادثات في طهران

أعرب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي عن خيبة أمله إزاء نتائج المحادثات التي أجراها في أخيراً بخصوص برنامج النووي.

وتطرق غروسي إلى نتائج الاجتماعات التي عقدها في طهران أمس الثلاثاء مع رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية محمد إسلامي ووزير خارجية إيران حسين أمير عبد اللهيان، في بيان بعث به إلى مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية المؤلف من 35 دولة قبل اجتماعه الفصلي، وتم توزيع هذه الوثيقة على ممثلين عن وسائل الإعلام.

ونقلت وكالة “رويترز” عن غروسي ذكره في البيان، “على الرغم من أنني بذلت قصارى جهدي، فإن هذه المحادثات والمداولات المكثفة الرامية لحل المسائل المعلقة بالضمانات الإيرانية، والتي وردت بالتفصيل في التقريرين (الصادرين أخيراً عن الوكالة الدولية”)، لم تتمخض عن أي نتيجة”.

وتتعلق النقاط الخلافية بين الوكالة وإيران بعدم سماح حكومة طهران للمفتشين الدوليين خصوصا بإصلاح الكاميرات المتضررة في موقع كرج النووي الذي تعرض لحادث تخريبي مزعوم في الصيف الماضي، وتساؤلات الوكالة بشأن العثور على آثار لليورانيوم في عدة مواقع قديمة غير مرخص بها لممارسة الأنشطة النووية في الجمهورية الإسلامية.

ويأتي ذلك في انتظار استئناف المباحثات الدولية بشأن إمكانية إحياء الاتفاق النووي مع إيران في فيينا في 29 تشرين الثاني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى