أخبار عاجلة
باسل خياط يحتفل بعيد ميلاد زوجته بأجواء رومنسية (صور) -
الأمم المتحدة تتوقع عودة 250 ألف لاجئ سوري -
وراثة لـ”فتح”؟ قيادة “حماس” تزور لبنان -
سياسة “تجفيف السيولة” لا تكبح الطلب على الدولار -
عون لـ”التشاوري”: سمّوا وزيراً من خارجكم -
“الألبسة”.. من المرحلة الذهبية إلى الكبوة! -
عون يستعجل الحل و”حزب الله” يستمهل -
“حلقة مفرغة” -
اللقاء التشاوري مرتاح لتحرك عون -

دليل مواقع الفيصل

مجوهرات ديان

شات لبنان

حرب الفيديو والصواريخ.. الحرس الإيراني يهدد الإمارات والسعودية وإسرائيل

حرب الفيديو والصواريخ.. الحرس الإيراني يهدد الإمارات والسعودية وإسرائيل
حرب الفيديو والصواريخ.. الحرس الإيراني يهدد الإمارات والسعودية وإسرائيل

| ذكرت وكالة أسوشيتد برس الأميركية أن وكالة فارس الإيرانية (شبه الرسمية القريبة من الحرس الثوري الإيراني) بثت شريط فيديو يهدد كلا من العاصمة الإماراتية أبو ظبي، والسعودية الرياض، وكذلك ؛ عبر شن هجمات صاروخية على خلفية هجوم الأهواز، الذي راح ضحيته 85 قتيلا وجريحا.
 
وأوضحت أن هذا التهديد جاء في تغريدة للوكالة، مصحوبا بشريط فيديو يعرض لقطات للهجمات الصاروخية البالستية السابقة من قبل الحرس الثوري، ثم يظهر رسم لنطاق بندقية قناص موجه إلى العاصمة الإماراتية أبو ظبي، والرياض بالمملكة العربية ، كما هدد الفيديو إسرائيل.

لكن وكالة أسوشيتد برس نبهت إلى أن وكالة فارس الإيرانية حذفت الفيديو المصاحب للتغريدة في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

في غضون ذلك، أعلنت وزارة الداخلية الإيرانية -في بيان لها- اليوم أن هجوم الأهواز نفذته مجموعة مرتبطة "بانفصاليين تكفيريين".
  
وقالت الوزارة "بعد عمليات استخباراتية جرت في الدقائق الأولى بعد الاعتداء، تم التعرف على خمسة أعضاء من مجموعة إرهابية مرتبطة بجماعات انفصالية تكفيرية تدعمها دول عربية رجعية".
  
وأضاف البيان أنه "تم العثور على مخبأ الإرهابيين وتوقيف 22 شخصا متورطين في الهجوم، كما عثر على متفجرات ومعدات عسكرية وأجهزة اتصالات، وتمت مصادرتها في هذا المخبأ".
  
وأكدت الوزارة أيضا أن "المدبرين والداعمين الأجانب لهذا العمل الإرهابي تم التعرف عليهم أيضا"، مشيرة إلى أنها "ستعطي مزيدا من المعلومات في الوقت المناسب".
  
وكان مسلحون هاجموا عرضا عسكريا أقيم في الأهواز السبت الماضي في ذكرى الحرب الإيرانية العراقية (1980-1988).
  
وعقب الهجوم اتهمت مجموعة من الانفصاليين العرب إضافة إلى دول خليجية والولايات المتحدة وإسرائيل بالوقوف خلف الهجوم الذي تبناه تنظيم الدولة الإسلامية.
  
وخلال تشييع قتلى التفجير أمس حذر العميد سلامي نائب رئيس الحرس الثوري وإسرائيل من رد مدمر، واتهمهما بالتورط في اعتداء الأهواز.

وقال العميد سلامي إن "إيران سترد وستنتقم من الفاعلين... رأيتم انتقامنا من قبل، وسترون أن ردنا سيكون ساحقاً مدمراً وستندمون على فعلتكم، وليعرف جميع من يقف خلف هذا الاعتداء أننا سننتقم، وعلى أميركا أن تعرف، ونحذرها من أنها ستتلقى الهزيمة".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى معلومات أساسية عن شبه جزيرة القرم

هل سيتم تشكيل الحكومة قبل نهاية السنة؟

الإستفتاءات السابقة

لينكات سيو