إيران | إيران تنتهك الأراضي العراقية بقصف مواقع كردية معارضة

إيران | إيران تنتهك الأراضي العراقية بقصف مواقع كردية معارضة
إيران | إيران تنتهك الأراضي العراقية بقصف مواقع كردية معارضة

| أعلن الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني، بقيادة مصطفى هجري عن هجوم طائرات مسيرة تابعة للقوات الإيرانية، على مواقع الحزب في جبال كودو، وهي منطقة جبلية على الحدود العراقية الإيرانية.

وقال الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني، في بيان نشره على موقعه الرسمي، إنه في تمام الساعة 12 ظهر يوم الأحد، قصفت طائرة مسيرة إيرانية جبال كودو شمال ، وأدى القصف إلى جرح أحد عناصر التنظيم الكردي المعارض.

وتقع جبال كودو في المنطقة الحدودية شمال العراق، قرب مدينة بيرانشهر في محافظة كردستان الإيرانية.

وحتى الآن لم يصدر أي رد عن السلطات الإيرانية، على بيان الحزب الديمقراطي الكردستاني.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد قصف مقر الحزب الديمقراطي الكردستاني، الذي يتزعمه مصطفى مولودي، قبل ثلاثة أسابيع تقريباً، مما أدى إلى مقتل 14 وإصابة 40 شخصًا.

واعتبر العراق، في حينها، الهجوم "انتهاكًا للسيادة العراقية".

وفي سياق ذلك، طلب رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، محمد حسين باقري، من ، طرد التنظيمات الكردية المعارضة، الأمر الذي رفضته حكومة إقليم كردستان، وأكدت أن "القضية الكردية لن تحل عسكريًا".

وتطالب الأحزاب الكردية- وهي الحزب الديمقراطي الكردستاني الإيراني، بقيادة مصطفى هجري، والحزب الديمقراطي الكردستاني، بزعامة مصطفى مولودي، وحزب كوموله، بقيادة عبد الله مهتدي- بحقوق الشعب الكردي في ، حيث يتشتت في أكثر من أربع محافظات غرب البلاد.

كما تطالب هذه الأحزاب بإسقاط النظام الإيراني، وبناء نظام فيدرالي يمكّن الأكراد من الحصول على حقوقهم القومية والاجتماعية والسياسية.

وتتخذ هذه الأحزاب من شمال العراق، مقرًا لها، بسبب مجاورتها للأراضي الإيرانية، وكان لها التأثير الأكبر في دعوة الأكراد للقيام بإضراب عام، بعد إعدام ثلاثة نشطاء، قبل أكثر من أسبوعين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى