إيران | ظريف يهاجم معارضي "مكافحة الإرهاب" ويلمح لـ"الانتحار"

إيران | ظريف يهاجم معارضي "مكافحة الإرهاب" ويلمح لـ"الانتحار"
إيران | ظريف يهاجم معارضي "مكافحة الإرهاب" ويلمح لـ"الانتحار"

| قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، السبت، إن "تصريحات المعارضين لمشروع قانون مكافحة تمويل الإرهاب ليست منطقية، ولا تمت للواقع بصلة".

وقد جاء كلام ظريف في معرض رده، في لقاء إذاعي، على تعليق لبعض المعارضين لانضمام إلى مجموعة العمل المالي (FATF)، حيث يتخوفون من إدراج للقوات المسلحة الإيرانية، خاصة الباسيج والحرس الثوري، ضمن الجماعات الإرهابية، وأضاف ظريف أن المثل الشعبي يقول: "يجب ألا نخشى الموت فننتحر".

وتابع وزير الخارجية الإيراني رداً على من يتخوفون من العقوبات، أن "إيران كلها واقعة تحت العقوبات، وموجودة على قائمة الدول الداعمة للإرهاب منذ عام 1984".

يشار إلى أن الرئيس الإيراني كان قد قدم أربع لوائح للبرلمان الإيراني، حتى لا يتم إدراج إيران في القائمة السوداء لمجموعة العمل المالي (FATF). وهذه اللوائح هي: الانضمام إلى معاهدة مكافحة الجريمة المنظمة، والانضمام إلى معاهدة مكافحة تمويل الإرهاب، وتعديل قانون مكافحة غسل الأموال، وتعديل قانون مكافحة تمويل الإرهاب.

وكانت المهلة التي أعطتها مجموعة العمل الدولية تنتهي في أكتوبر الماضي، لكن المجموعة الدولية منحت مهلة زمنية إضافية لإيران تنتهي في شهر فبراير المقبل، للموافقة على المشاريع المذكورة، منعاً لإدراجها على القائمة السوداء.

و"FATF" مؤسسة دولية تراقب قواعد وأنظمة الدول المختلفة لقياس التزامها بمكافحة غسل الأموال.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى