إيران | إيران.. اعتقال وزير سابق مقرب من أحمدي نجاد

إيران | إيران.. اعتقال وزير سابق مقرب من أحمدي نجاد
إيران | إيران.. اعتقال وزير سابق مقرب من أحمدي نجاد

| أعلنت قناة "دولت بهار" المقربة من الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، عبر تطبيق تلغرام الأحد اعتقال وزير الرفاه السابق في حكومة أحمدي نجاد، برويز كاظمي.

وقالت "دولت بهار" إن الوزير السابق تم نقله إلى العنبر الرابع في سجن أفيين بطهران بعد اعتقاله.

علاوة على منصبه السابق في حكومة أحمدي نجاد، كان كاظمي رئيساً لمصرف "سرماية" وعضوا في هيئة أمناء صندوق ادخار المعلمين.

وما عدا قناة "دولت بهار" المقربة لأحمدي نجاد، لا يزال القضاء أو أي جهة حكومية أيرانية أخرى، لم تعلن خبر الاعتقال الوزير السابق.

وتبوأ كاظمي لفترة قصيرة، منصب وزير الرفاع والتأمين الاجتماعي في حكومة الرئيس المثير للجدل السابق محمود أحمدي نجاد.

وأصدرت المحكمة الإيرانية، أحكاما بالسجن ضد حميد بقايي وإسفنديار مشايي وهما مقربان للرئيس أحمدي نجاد.

وكان أحمدي نجاد قد بدأ حربا كلامية مع القضاء الإيراني لا تزال مستمرة حيث وصف الرئيس الإيراني السابق، في رسالة سابقة، رئيس القضاء في بلاده صادق لاريجاني بـ"الفاقد للشرعية" و"الفاقد للعدالة" و"الغاصب"، وطالبه بالاستقالة. رغم أن المرشد خامنئي هو من يعين رئيس السلطة القضائية في .

ورغم الاتهامات الكبيرة التي يعلنها نجاد عن السلطة القضائية وأسرة لاريجاني المسيطرة على القضاء والبرلمان الإيراني، يرفض كثير من النشطاء الإيرانيين تصريحات أحمدي نجاد، ليس لنزاهة رئيس السلطة القضائية أو أسرته بل يتهمون أحمدي نجاد بأنه يحاول استقطاب المعارضين لتياره عن طريق كشف ما هو مكشوف لأغلبية الشعب الإيراني عن فساد السلطة وملف السجون وقمع المعارضة، حيث كان على رأس السلطة التنفيذية، وشهدت البلاد في فترة حكمه أسوأ فترات قمع المعارضة في البلاد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى