مصر | بيان مصري بحريني: متمسكون بالمطالب الـ13 لحل أزمة قطر 

مصر | بيان مصري بحريني: متمسكون بالمطالب الـ13 لحل أزمة قطر 
مصر | بيان مصري بحريني: متمسكون بالمطالب الـ13 لحل أزمة قطر 

| أكدت وزارتا الخارجية المصرية والبحرينية تمسك بلادهما بالمطالب الثلاثة عشر والمبادئ الستة للدول الأربع الداعية لمكافحة الإرهاب كأساس لحل الأزمة مع دولة .

وقالت الوزارتان، في بيان مشترك عقب انتهاء أعمال الدورة العاشرة للجنة البحرينية المصرية، التي عقدت في المنامة، الأحد، إن كافة المحاولات القطرية للالتفاف على هذه المطالب لن تقود إلا إلى إطالة المدى الزمني للأزمة، معلنين إشادتهما بالمساعي الكويتية المستمرة لإنهاء الأزمة.

وأكد الجانبان حرصهما على تنسيق العمل والتشاور معاً في المنظمات والمحافل الإقليمية والدولية، ولاسيما جامعة ، ومنظمة التعاون الإسلامي، وضمن منظومة ، من أجل تحقيق مصالحهما ودعم العمل العربي المشترك، بما يحقق آمال وتطلعات شعبي البلدين.

وشددت والبحرين على محورية الحفاظ على أمن واستقرار دول المنطقة والحفاظ على سيادتها واستقلالها، وأهمية أمن الخليج العربي، والمنطقة العربية ككل.

أعرب الجانبان عن إدانتهما الشديدة لاستمرار عمليات إطلاق الصواريخ الباليستية على المملكة العربية من الأراضي اليمنية من قبل الميليشيات الحوثية المدعومة من ضمن تدخلاتها في الشأن اليمني، ومحاولاتها الهيمنة من خلال دعم الميليشيات الانقلابية بكل الوسائل، ما أدى لإطالة أمد الصراع وثنيها عن المشاركة في العملية السياسية.

وجدد الجانبان إدانتهما للإرهاب بجميع صوره وأشكاله ومظاهره، وأكدا على تطابق الرؤى بين البلدين في هذا الشأن، وأهمية تنسيق العمل والجهود الثنائية والإقليمية والدولية لمكافحة مختلف وأشكال الإرهاب ومعالجة جذوره وأسبابه، بما في ذلك تجفيف منابع تمويل الإرهاب ودعمه.

وشدد الجانبان على أهمية دعم القضية الفلسطينية ومتابعة تطوراتها السياسية، باعتبارها القضية المركزية للأمتين العربية والإسلامية، وأكدا أن الحل العادل والشامل لن يتحقق إلا بحفظ حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة وإقامة دولته المستقلة ذات السيادة وعلى حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها الشرقية، وعودة وفقاً لحل الدولتين استناداً لقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة ومبادرة السلام العربية، مؤكدين أن هذه المبادرة هي الحل الأمثل لإنهاء الصراع العربي الإسرائيلي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى