فلسطين | ثقافة النضال تثمن انعقاد اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي بفلسطين

فلسطين | ثقافة النضال تثمن انعقاد اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي بفلسطين
فلسطين | ثقافة النضال تثمن انعقاد اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي بفلسطين

اعتبرت دائرة الثقافة والإعلام المركزي لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني انعقاد اجتماع اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي في لأول مرة، بمثابة دعم للصحفيين الفلسطينيين، وأن تواجد الصحافة الدولية في دولة فلسطين ينقل الحقيقة كما هي على أرض الواقع ، وما يتعرض له الاعلام الفلسطيني من اجراءات همجية من قبل قوات الاحتلال .

وتابعت الدائرة إنهذه الزيارة وعقد الاجتماع للاتحاد على ارض دولة فلسطين حدث تاريخي يأتي لدعم حقوق الصحفيين الفلسطينيين، ولتسليط الضوء على الانتهاكات التي يتعرض لها الصحفيون الفلسطينيون من قبل قوات الاحتلال والتي تزايدت بشكل كبير في الآونة الأخيرة، حيث تتعمد قوات الاحتلال إلى اطلاق النار على الطواقم الصحفية، وتمنع التغطية الاعلامية، بالإضافة الى عمليات الاحتجاز والاعتقال .

وأضافت الدائرة إن حكومة الاحتلال وبقرار رسمي تعمل على التحريض لقتل الصحفيين ، كما أنها لا تحترم بطاقة الاتحاد الدولي للصحفيين، وهذا يتطلب من الاتحاد المتواجد بدولة فلسطين إلى اتخاذ الاجراءات ضد حكومة الاحتلال وإلزامها بالاعتراف ببطاقته الدولية ، ووضع حد لكافة اجراءاتها القمعية ضد الصحفيين .

ودعت الدائرة الاتحاد الدولي للصحفيين الى اتخاذ اجراءات فعلية على الارض لمحاكمة قتلة الصحفيين ، وإطلاق سراح المعتقلين منهم في سجون الاحتلال ، حيث مازال اكثر من 22 صحفي في سجون الاحتلال.

وأوضحت الدائرة إن منع الاحتلال وصول اعضاء الامانة العامة والمجلس الاداري من قطاع الى مدينة رام الله ، وكذلك منع دخول ناجي البغوري، عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين، ونقيب الصحفيين التونسيين، والإعلامي التونسي الهاشمي نويري، مستشار اتحاد الصحفيين العرب، والإعلامي المغربي عبد الله البقالي، ممثل الاتحاد العام للصحفيين العرب، من دخول الأراضي الفلسطينية،هو جزء من الانتهاكات التي تقوم بها حكومة الاحتلال بحق الصحافة الفلسطينية.

وثمنت الدائرة الجهود التي تقوم بها نقابة الصحفيين التي استطاعت أن تعقد هذا الاجتماع الدولي في دولة فلسطينوالتي تعمل على الدفاع عن الصحفيين وفضح الاحتلال في المحافل الدولية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى