مصر | بدون احتفالات.. إحياء نصف قرن لأول كاتدرائية لأقباط مصر

بالاقتصار على الصلوات دون احتفالات، أحيت الكنيسة القبطية المصرية، الأحد، ذكرى مرور نصف قرن على تدشين أول كاتدرائية لمسيحيي بالبلاد، والتي تشهد استقبال مسؤولين محليين ودوليين وإقامة قداديس عيد الميلاد.

وقالت الكنيسة في بيان: "اليوم يتم تدشين الكاتدرائية في الذكرى السادسة لتنصيب البابا تواضروس الثاني (في نوفمبر/تشرين الثاني 2012) بعد أكثر من 50 سنة على افتتاحها".

وأضافت أنه تم إقامة الصلوات في الكاتدرائية بالعباسية (شرق ) وسط حضور مكثف من أعضاء المجمع والكهنة وأتباع الكنيسة القبطية.

والكاتدرائية بحي العباسية تسع 4500 شخص، وتم افتتاحها في 25 يونيو/حزيران 1968، ومن المعتاد أن يقام بها منذ سنوات ماضية صلوات عيد الميلاد واستقبال مسؤولين محليين وغربيين بها.

والأربعاء الماضي، أعلن البابا تواضروس الثاني، بابا أقباط مصر، تأجيل الاحتفالات بذكرى إنشاء الكاتدرائية الواقعة وسط العاصمة لأجل غير مسمى، معلنا الاكتفاء بالصلوات.

ويأتي منع الاحتفالات بعد نحو أسبوعين من مقتل 7 أشخاص، بينهم 6 من عائلة واحدة، في هجوم إرهابي تبناه تنظيم "" الذي استهدف حافلة تقل مسيحيين قرب أحد الأديرة وسط مصر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى