سوريا | حلب : جبهة النصرة تستحوذ على مناطق ” الزنكي ” بعد معارك عنيفة .. و الطيران الروسي و النظامي يستغلان الفرصة في الريف الغربي

سوريا | حلب : جبهة النصرة تستحوذ على مناطق ” الزنكي ” بعد معارك عنيفة .. و الطيران الروسي و النظامي يستغلان الفرصة في الريف الغربي
سوريا | حلب : جبهة النصرة تستحوذ على مناطق ” الزنكي ” بعد معارك عنيفة .. و الطيران الروسي و النظامي يستغلان الفرصة في الريف الغربي

تمكنت هيئة تحرير الشام من فرض سيطرتها على كامل ريف الغربي، بعد أربعة أيام من المعارك التي دارت بينها وبين حركة نور الدين زنكي، التابعة للجبهة الوطنية للتحرير.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن الهدوء النسبي يرافقه أصوات إطلاق نار عاد لريف حلب الغربي.

وكانت هيئة تحرير الشام قد أعلنت سيطرتها على كل من قبتان الجبل وحور وبسرطون والمنصورة وقيلون وبابيص ومعارة الأرتيق وعرب فطوم والهوتة وعنجارة، لتكمل بذلك سيطرتها على مناطق حركة نور الدين زنكي، وسط تنفيذها عمليات تفتيش ومداهمة في المناطق التي تقدمت إليها وسيطرت عليها.

وقال المرصد إن التفاوض يجري مع حركة نور الدين الزنكي، حول آلية الانسحاب نحو منطقة ، بعد معارك أسفرت عن مقتل 58 عنصراً من هيئة تحرير الشام، فيما ارتفع إلى 56 عدد العناصر الذين لقوا مصرعهم من مقاتلي حركة نور الدين زنكي.

وتسببت المعارك بمقتل 8 مدنيين بينهم ممرض و3 أطفال، في كل من ريفي إدلب وحلب، فيما تسببت الاشتباكات بين كل من الجبهة الوطنية للتحرير من جهة، وهيئة تحرير الشام من جهة أخرى، بجرح وأسر عدد كبير من مقاتلي الطرفين، وفق المرصد.

وعقب سيطرة الجبهة على المنطقة، شن الطيران الحربي الروسي غارات جوية طالت ريف حلب الغربي، استهدفت كلاً من ضاحية الراشدين ومناطق خان العسل وكفرجوم وكفرناها ودارة عزة واورم الكبرى وريف المهندسين الأول ومناطق أخرى في محيطها.

وأسفرت الغارات عن استشهاد ثلاثة أشخاص بينهم طفل، جراء الغارات التي استهدفت أطراف دارة عزة من جهة ترمانين، فيما لا يزال عدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة.

في سياق متصل تستمر الاشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من جهة، وفصائل من جهة أخرى، على محاور البحوث العلمية والراشدين بضواحي حلب الغربية، ترافقت مع قصف متواصل ومتبادل، الأمر الذي تسبب بخسائر بشرية مؤكدة بين الطرفين.

وقال المرصد إن قذائف سقطت بشكل مكثف ليلة السبت، على مناطق في القسم الغربي من مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام، حيث سقطت على كل من أحياء الحمدانية والزهراء وحلب الجديدة وسيف الدولة وشارع النيل، دون أنباء عن تسببها بخسائر بشرية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى