الأمين العام للأمم المتحدة ينبّه من تردي الوضع المالي للمنظمّة

الأمين العام للأمم المتحدة ينبّه من تردي الوضع المالي للمنظمّة
الأمين العام للأمم المتحدة ينبّه من تردي الوضع المالي للمنظمّة

 الامم المتحدة: قال الأمين العام للأمم المتحدة الثلاثاء انه يرغب في طرح مقترحات مستقبلية هادفة إلى تصحيح الوضع المالي المتردّي في المنظمة الدولية والذي لا يمكن أن يستمرّ حسب قوله. 

وأضاف "لقد ابلغت الدول الأعضاء الأسبوع الماضي المشكلات المالية الخطيرة التي تواجهها المنظمة"، وذلك في حديثه خلال مراسم تسلّم لرئاسة مجموعة ال"77 زائد الصين" في

وتابع أن عدم التحرك سيعرّض "عملنا للخطر"، مضيفاً أنه سيقدّم مقترحات في الأشهر المقبلة "أمام الجمعية العامة لمنح الأمم المتحدة قاعدة مالية صلبة". 

وبعث غوتيريش رسالةً الجمعة إلى جميع الدول وخصص لقاءه الشهري مع سفراء الدول الأعضاء في لمناقشة مسألة ميزانية عمليات السلام.

والميزانية السنوية البالغة 6,6 مليار دولار يعيقها استمرار التأخر بالدفع من قبل الدول الأعضاء، وقرار منذ تولي دونالد الرئاسة دفع 25 في المئة بدل 28 في المئة من الميزانية. 

وظهر نقص قيمته 220 مليون دولار في الميزانية بسبب القرار الأميركي. 

ورأى غوتيريش أن تخفيف المصاريف المرتبطة بعمليات السلام "لا تعوض النقص"، وفق ما أكد لوكالة فرانس برس دبلوماسي لا يريد الكشف عن اسمه. 

ودعا غوتيريش الى "إعادة النظر بالقواعد" والعمل "بمرونة أكثر وبمزيد من الإبداع". 
 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى