شاهد المختطفين التونسيين في ليبيا قبل تحريرهم

شاهد المختطفين التونسيين في ليبيا قبل تحريرهم
شاهد المختطفين التونسيين في ليبيا قبل تحريرهم

أعلنت ، مساء الأحد، أنه تم الإفراج عن مواطنيها المختطفين من قبل مجموعة مسلحة ليبية في مدينة الزاوية، بعد 4 أيام من الإحتجاز.

وقال القنصل العام التونسي في ليبيا توفيق القاسمي في تصريح لوكالة فرانس برس، إنه تم الإفراج عن الرهائن التونسيين وعددهم 14، دون أن يقدم توضيحات عن الطريقة التي تمّ بها إطلاق سراحهم، بينما أكدت مديرية أمن الزاوية في بلاغ لها، أن وحداتها نجحت في إخلاء سبيل المختطفين، ويجري الآن التواصل مع الجهات المعنية لضمان عودتهم بسلام إلى ذويهم.

وقبل ساعات من قرار الإفراج عنهم، تداولت مواقع التواصل الإجتماعي فيديو للتونسيين المختطفين في مدينة الزاوية الليبية، ناشدوا خلاله سلطات بلادهم التدخل لإطلاق سراحهم من خلال عملية مبادلة مع ليبي مسجون بتونس في قضية مخدرات.

وظهر في المقطع المصور الذي سربه الخاطفون، الرهائن التونسيين الـ14 جالسين داخل مبنى مغلق، قال أحدهم إنهم في صحة جيدة ويتلقون معاملة حسنة، مشيرا إلى أن المجموعة المسلّحة تشترط الإفراج عن السجين الليبي كمال اللافي الليجوجي المحبوس في سجن ولاية مدنين جنوب تونس، من أجل إطلاق سراحهم، داعيا إلى سرعة تنفيذ مطالبهم في أسرع وقت ممكن، من أجل الخروج وملاقاة عائلاتهم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى