تعزيزات أمنية مع وصول حملة بوتفليقة لتقديم أوراق الترشح

تعزيزات أمنية مع وصول حملة بوتفليقة لتقديم أوراق الترشح
تعزيزات أمنية مع وصول حملة بوتفليقة لتقديم أوراق الترشح

أفادت مراسلة "العربية" بتكثيف القوات الأمنية في لتواجدها حول المجلس الدستوري، مساء الأحد، مع وصول وفد حملة المرشح عبدالعزيز بوتفليقة لتقديم أوراق ترشحه لولاية خامسة.

إلى ذلك، خرجت عدة تظاهرات طلابية، في العاصمة ووهران وعنابة والبويرة وقالمة في الجزائر رفضاً لترشح بوتفليقة.

وفي العاصمة الجزائر، خرجت تظاهرات طلابية محاولة التوجه إلى المجلس الدستوري رفضاً للعهدة الخامسة.

في المقابل، انتشرت شرطة مكافحة الشغب أمام القصر الحكومي وشارع محمد الخامس، في وسط الجزائر العاصمة، فيما شوهدت طائرات الهليكوبتر تحلق فوق العاصمة.

وشهد مبنى المجلس الدستوري تعزيزات أمنية مشددة، في آخر يوم لإيداع طلبات الترشح لانتخابات الرئاسة.

وعمدت القوى الأمنية إلى إقفال الطرقات المؤدية إلى المجلس، سامحة حصرا للمرشحين إلى الانتخابات الرئاسية بالوصول إليه.

وكان عدد من المرشحين أعلنوا انسحابهم من الترشح منهم علي بن فليس واللواء المتقاعد علي غديري.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى