السبسي: الجهاز السري للنهضة يهدد الأمن القومي التونسي

السبسي: الجهاز السري للنهضة يهدد الأمن القومي التونسي
السبسي: الجهاز السري للنهضة يهدد الأمن القومي التونسي

قال الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، اليوم الإثنين، إن ملف جهاز الاغتيالات السري لحركة النهضة أصبح يهدّد الأمن القومي التونسي، داعيا المجلس إلى ضرورة اتخاذ موقف بهذا الخصوص دون التدّخل في عمل القضاء.

وعبّر السبسي، خلال اجتماع القومي، عن امتعاضه من ملف الجهاز السري لحركة النهضة، بعد أن أصبح مطروحا بقوة في وسائل الإعلام ومحل نقاش لدى الرأي العام، وبات القضاء بسببه مستهدفا، قائلا " لا يجب أن نتوقف عند هذه النقطة، هذا استهداف للأمن القومي، ويجب أن ننظر في الملف ونتخذ موقفا في ذلك، لكن هذا لا يعني أنّنا قضاءا موازيا".

وأثيرت قضية الجهاز السري لحركة النهضة، شهر أكتوبر من العام الماضي، عندما كشفت هيئة الدفاع عن السياسيين المعارضين شكري بلعيد ومحمد البراهمي، عن وجود وثائق وأدلة تفيد بإمتلاك حركة النهضة لجهاز سرّي أمني مواز للدولة، متورط في اغتيال بلعيد والبراهمي عام 2013، وفي ممارسة التجسس واختراق مؤسسات الدولة وملاحقة خصوم الحزب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى