إدارة الطيران الفدرالية الأميركية ستفرض على بوينغ تعديل طراز 737 ماكس

إدارة الطيران الفدرالية الأميركية ستفرض على بوينغ تعديل طراز 737 ماكس
إدارة الطيران الفدرالية الأميركية ستفرض على بوينغ تعديل طراز 737 ماكس

: أعلنت إدارة الطيران الفدرالية الأميركية الاثنين أن ستفرض على شركة بوينغ إجراء تعديلات على طرازي 737 ماكس 8 و737 ماكس 9 تشمل بخاصة البرمجيات ونظام تفادي سقوط الطائرة، غداة تحطّم الطائرة الإثيوبية.

وأوضحت الهيئة التي قررت السماح لطراز 737 ماكس 8 بمواصلة التحليق أن شركة بوينغ ملزمة بتنفيذ هذا الطلب "في مهلة أقصاها شهر نيسان/أبريل"، علما ان الصين وإندونيسيا قررتا حظر استخدام طراز 737 ماكس اثر الحادث الذي أسفر عن مقتل 157 شخصا هم كل من كانوا على متن الطائرة.

وقتل طاقم وركاب طائرة بوينغ 737 ماكس 8 تشغلها الخطوط الجوية الإثيوبية الـ157 جميعاً بعد تحطّمها الأحد. وفي أواخر تشرين الأول/أكتوبر، سقطت طائرة بوينغ 737 ماكس 8 تابعة للخطوط "لايون اير" الإندونيسية في مياه جاوة ما أدى إلى مقتل 189 شخصاً كانوا على متنها. 

وتفرض التعديلات على بوينغ تحديث برامج التدريب وإرشادات طواقم الطائرات.

وكانت الإدارة أعلنت في وقت سابق أنها "تجري تقييما مستمرا لأداء الطائرات المدنية الأميركية في مجال السلامة".

وتابعت "إذا حددنا مشكلة تؤثر على السلامة فإن الإدارة ستأخذ فورا الإجراء المناسب".

وأورد البيان أن الإدارة أبلغت سلطات ملاحة جوية دولية أخرى بأنها ستطلعها قريبا على معلومات حول سلامة طائرات بوينغ 737 ماكس 8.

ويشارك فريق من الإدارة في التحقيقات بشان تحطّم الطائرة الإثيوبية إلى جانب محقّقين من المجلس الوطني لسلامة النقل.

وعثر المحققون الإثنين على الصندوقين الأسودين للطائرة الإثيوبية.
 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى