"10 أطفال على الأقل" عالقون تحت انقاض مبنى تعرض للانهيار في لاغوس

"10 أطفال على الأقل" عالقون تحت انقاض مبنى تعرض للانهيار في لاغوس
"10 أطفال على الأقل" عالقون تحت انقاض مبنى تعرض للانهيار في لاغوس

لاغوس: انهار مبنى من اربعة طوابق يضم مدرسة الاربعاء في حي شعبي بلاغوس، واسفر عن عدد كبير من الضحايا ومنهم اطفال علقوا بين الأنقاض، كما ذكر صحافي لوكالة فرانس برس وشهود.

واحتشدت جموع في مكان وقوع الحادث قرب سوق ايتافاجي، بينما كان عمال الانقاذ من الصليب الاحمر النيجيري والوكالة الوطنية للاغاثة، يحاولون اخراج الضحايا من تحت الانقاض.

ويضم الطابق الاخير من المبنى حضانة ومدرسة وابتدائية، وكان من الصعوبة على الفور معرفة عدد المصابين او القتلى، بسبب الفوضى السائدة.

وفي تصريح لوكالة فرانس برس، قال الضابط في الشرطة سيون ارييو، "ما زلنا نحاول معرفة عدد الاشخاص العالقين في الداخل"، معتبرا ان عددهم "كبير جدا" على الأرجح.

واضاف ان "20 شخصا على الاقل قد أخرجوا حتى الان"، دون أن يوضح ما إذا كانو على قيد الحياة.

وأكد ديرين، أحد شبان الحي الذين شاركوا في عمليات الإنقاذ ، لوكالة فرانس برس، ان "10 اطفال على الأقل" كانوا حتى منتصف النهار ما زالوا عالقين بين الأنقاض"، و"هم على قيد الحياة على ما يدو".

ودائما ما تحصل حوادث دامية لانهيار مبان في نيجيريا، حيث يتم انتهاك قواعد البناء بشكل متكرر.

في ايلول/سبتمبر 2014، قُتل 116 شخصا من بينهم 84 من جنوب أفريقيا  في لاغوس، من جراء انهيار مبنى من ستة طوابق كان يعظ فيه  رجل دين معروف.

وخلص التحقيق الى وجود عيوب هيكلية للمبنى الذي كان بناؤه غير قانوني.

وفي كانون الاول/ديسمبر 2016 ، قُتل ما لا يقل عن 60 شخصا جراء انهيار سقف كنيسة في أويو، عاصمة ولاية أكوا إيبوم، شرق البلاد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى