اليمن | الحديدة.. لجنة إعادة الانتشار تعقد اجتماعها السادس بالبحر

قال مسؤول عسكري يمني، أن اللجنة المشتركة لإعادة الانتشار في الحديدة ستعقد إجتماعها السادس، السبت، في المياه المفتوحة على متن السفينة الأممية (انتركنيك دريم ام في)، في أول اجتماع لها بعد انتهاء ولاية عمل رئيسها الجنرال الدانماركي مايكل لوليسغارد، بعدما اختارته بلاده لتولي وظيفة عسكرية رفيعة.

وأوضح الناطق باسم عمليات تحرير الساحل الغربي وضاح الدبيش، في بيان، أن الاجتماع سيناقش تشغيل مركز عمليات مشتركة وتفعيل آلية التهدئة والاتفاق على نشر مراكز مراقبة في بعض مواقع خطوط التماس لتعزيز عملية وقف اطلاق النار وخفض التصعيد.

وأضاف، أن ذلك سيتم وفقاً للآلية التي تمت الموافقة عليها في الإجتماع المشترك الآخير.

تطبيق آلية الهدنة

وكشف الدبيش عن أن ضباط الإرتباط الأقدم سيعملون ضمن فريق مركز عمليات مشتركة، فيما سيعمل ضباط الارتباط الميدانيين للطرفين في مناطق الاشتباك، على العمل على تطبيق آلية التهدئة بمساعدة ضباط بعثة لدعم اتفاق الحديدة.

ويتزامن هذا الإعلان، مع تكثيف ميليشيا الحوثي، قصفها المدفعي على القوات المشتركة شرقي مدينة الحديدة ومديرية الدريهمي.

عناصر حوثية

كما رصدت وحدة إلاستطلاع والمتابعة بالقوات المشتركة قيام ميليشيا الحوثي بحفر خندق طولي يقدر طوله بأكثر من كيلو ونصف في حي الربصة جنوبي مدينة الحديدة وهذا يعتبر النفق رقم (7) في حي الربصة وحده، وفقاً للناطق باسم عمليات تحرير الساحل الغربي.

تخاذل أممي

وأكد الدبيش أن ما تقوم به من أعمال، يدل دلالة واضحة بأنها تستمر في ممارسة ذات الأسلوب، المكر والخداع، وسط صمت وتخاذل أممي واضح، مشيراً إلى أن الأمم المتحدة عجزت عن فتح طريق لرئيس اللجنة الأممية السابق، لوليسغارد، فضلاً عن إقناع بنزع الألغام.

وجدد التأكيد على إن ميليشيا الحوثي الإنقلابية لم ولن تنفذ أي شيء من اتفاق الحديدة، وان المبعوث الأممي وتقاريره التي يشوبها الكثير من المغالطات والتضليل، لم يعد يوجد ما يقدمه الا إعادة الاتفاق إلى نقطة الصفر، بحسب تعبيره.

وتضم اللجنة المشتركة، ممثلين للأمم المتحدة والحكومة اليمنية الشرعية والحوثيين، وقد أنشئت بموجب اتفاق تم التوصل إليه في السويد في يسمبر الماضي.

الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس
عمل اللجنة

ويقوم عمل اللجنة على مراقبة تنفيذ اتفاق السويد الذي ينص على انسحاب ميليشيات الحوثي من موانئ محافظة الحديدة الثلاث ومن مركزها، مدينة الحديدة، وعلى وقف لإطلاق النار.

يذكر أن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، قرر مؤخرا، اختيار الفريق الهندي المتقاعد "أباهجت غوها" رئيساً لبعثة مراقبي الأمم المتحدة في الحديدة خلفاً للوليسغارد.

وينتظر المرشح أباهجت موافقة أعضاء الـ15 لتأكيد توليه للمنصب، ليكون ثالث رئيس للبعثة الأممية منذ تعيين الجنرال الهولندي المتقاعد باتريك كاميرت في 23 كانون ديسمبر 2018 رئيسا للبعثة بعد أن صدق على تشكيلها مجلس الأمن.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اليمن | الحديدة.. ميليشيا الحوثي تواصل خروقاتها للهدنة الأممية
التالى اليمن | الإرياني: حوار الحوثيين مع واشنطن يكشف زيف شعاراتهم